تطبيق TikTok يفرض رقابة على مقاطع الفيديو التي تنتقد الصين

تطبيق TikTok يفرض رقابة على مقاطع الفيديو التي تنتقد الصين
تطبيق TikTok من التطبيقات الأكثر شهرة على الإطلاق في مجال صناعة المحتوي المرئي ومقاطع الفيديو ، وشهرته هذه سببت له الكثير من المشاكل التي لها علاقة بالخصوصية في بعض البلدان التي فكرت ملياً في حظر التيك توك على أراضيها نظراً لأنه ينشر مواد تعتبر محظورة.

حظر فيديوهات تيك توك في الصين 

ومؤخراً قررت تطبيق TikTok فرض رقابة على الفيديوهات التي تنشر على المنصة وتكون مناوئة وضد سياسية الصين الخارجية ولهذا أمرت المراقبين من المشرفين بحذف أو حظر أي قناة أو حساب يقوم بنشر مواد تتعلق بسياسة الصين القمعية ومن بينها فيديوهات تذكر جماعة فالون غونغ Falun Gong الدينية وهي من بين الجماعات المغضوب عليها في الدولة الشيوعية .

إضافة إلي الفيديوهات التي تحتوي على تذكر مظاهرات ساحة تيانانمن 1989 واستقلال التبت وغيرها من القضايا التي تضع عليها الصين خط أحمر كبير ممنع الإقتراب منها أو التحدث بها على أي منصة من المنصات المنتشرة عبر الإنترنت والتي من بينها تطبيق الفيديوهات تيك توك.

الشركة التي تملك تطبيق تيك توك 

وبهذه الاجراءات الصارمة تكون شركة ByteDance بايت دانس المالكة لتطبيق تيك توك رضخت للتنين الصيني ونفذت أجندته الخارجية من خلال تطبيق يستخدم عبر الهواتف الذكية ولكنه فعال جداً ومؤثر ولهذا أولته الدولة الصينية الشيوعية أهمية كبيرة وقامت بفرض رقابة صارمة على فيديوهاته التي تُعارض وتؤجج المظاهرات والثورة على نظام الحكم الشيوعي.

حذف فيديوهات تيك توك المُخالفة 

ومن بين الاجراءات التي سوف تتخذ في هذه الخصوص ومن أجل منع إنتشار أي فيديوهات على الأراضي الصينية أو غيرها من البلدان حول العالم ، حيث سيتم حظر المستخدم المخالف وحذف حسابه تماماً في حال تم إثبات بأنه يقوم بمشاركة فيديو مُخالف للسياسة الجديدة وهذا في حال كان الإنتهاك كبيراً ويتطلب منهم القيام بهذه الخطوة !

أما في حالة الانتهاكات الصغيرة أو الأقل أهمية فسوف يتم الحد من إنتشارها من خلال خلاصة TikTok التي تعتمد على خوارزمية التيك توك التي تنتقي وتقوم بتصنيف وتقسيم الفيديوهات حسب الأهمية والفعالية.

حظر فيسبوك في الصين 

الجدير ذكره أن بلد شيوعي مثل الصين يقوم بفرض رقابة منذ زمن على كل ما يتعلق بالإنترنت وشبكات التواصل الإجتماعي من بينها الفيسبوك Facebook المحظور حتي هذه اللحظة في البلد إضافة إلي منصة تويتر Twitter، فهاتان الشبكتان تشكلان خطراً كبيراً على نظام الحكم في الصين ولهذا يتم إستخدام الشبكة الإجتماعية الصينية المحلية بدلاً عنهما.

إضافة إلي التطبيقات من بينها تيك توك  وغيرها التي تشكل خطراً حسب رؤيتها، وفي نفس الوقت وهو أمر جميل تشجع على نمو وإنتشار المنصات والتطبيقات الصينية المحلية المملوكة للشركات في الصين فهي تحقق من وراء هذه الأمر هدفين وهو منع أي مظاهرات أو مشاكل تخدم المعارضة وأعدائها وتحقق في نفس الوقت مرابح ومكاسب من وراء شركاتها الخاصة، وخاصة أن الصين سوق كبير وضخم.

تنزيل تطبيق تيك توك للاندرويد و iOS 

التيك توك من الممكن تنزيله وتحميله على الهواتف الذكية بنظامي الأندرويد و آي أو أس من خلال متجري جوجل بلاي ستور وآيتونز فهو الأكثر تنزيلًا على متاجر التطبيقات عالميًا في النصف الأول من عام 2018 وما زال محافظاً على الصدارة فهو أكثر شعبية بين المراهقين لمن تقل أعمارهم عن 20 سنة.

تيك توك للكمبيوتر تحميل 

هل تريد تنزيل التيك توك على حاسوبك ؟ بالتأكيد يمكنك ذلك فهناك الكثير من الطرق المستخدمة والتي تُمكن المستخدم من إستخدام التطبيق عبر جهازه المكتبي الكمبيوتر بكل سهولة وذلك من خلال تثبيت المحاكي على الجهاز والذي يقوم بدروه بمحاكاه أنظمة الهواتف الذكية وبالتالي ستتمكن من تحميل ما تشاء من تطبيقات.

الأخلاق و التيك توك 

ينتشر الكثير من مقاطع الفيديو عبر هذه المنصة الكبيرة جداً والتي فيها الملايين من المقاطع المرئية مختلفة المجالات والتوجهات من رقص ، وغناء ، وأناشيد ، وغيرها من الأشياء ، فهناك الغث والسمين المفيد والسىء وللأسف هناك مقاطع رقص فاضحة لفتيات وفتيان يقومون بمشاركتها أمام الملأ ولهذا ننصح كل أب وأم على مراقبة أطفالهم .

ولكن وفي نفس الوقت يتوفر هناك مقاطع مفيدة فيها معلومات قيمة أو آيات قرآنية تطرب السمع وتنعش الروح ، وللاسف السىء منها هو الطاغي والأكثر إنتشاراً.

الربح من تيك توك 

يمكنك عمل نشر للاعلان أو مدح لمنتج من المنتجات لأحدي الشركات وكسب المال من وراء هذه التطبيق ولكن بشرط أن يكون حسابك فيه الكثير من المتابعين المتفاعلين ، ناهيك عن إمكانية الربح من خلال عمليات البيع للهدايا عبر المنصة نفسها.
تطبيق TikTok يفرض رقابة على مقاطع الفيديو التي تنتقد الصين Reviewed by نسيم محمد العديني on سبتمبر 25, 2019 Rating: 5

نرحب بتواصلك معنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

اكتب كلمة البحث واضغط إنتر دخول